ads

جزيرة ألف متعة السياحة الشاطئية

جزيرة ألف ومتعة السياحة على شواطئ جاكارتا 
تقع جزيرة ألف (Thousand) داخل الحدود المائية لأندونيسيا و التي يصل طولها إلى 100 ميل طولا ويجاورها نحو 110 جزيرة أخرى تشكل مجموعات من الجزر تكبر أحيانا و تصغر أحيانا أخرى حول جزيرة "ألف" .

وتنقسم هذه الجزر إلى عدة مجموعات فمنها جزر سياحية و أخرى محميات طبيعية و البعض جزر تاريخية و أثرية و الجزء الأخير لسكن المواطنيين الأندونيسين و جاء هذا التقسيم نتيجة لإختلاف طبيعة كل جزيرة عن الأخرى .

يوجد حول جزيرة "ألف" وحدها حوالي 45 جزيرة خصصت كوجهات سياحية عامة وخاصة من اشهر هذه الجزر إير وجزيرة بيداداري وجزيرة كوتوك، جزيرة بوتري، وجزيرة بانتارا وقد تم تزويد الجزر الست بكافة الخدمات و المرافق العامة و السياحية .

- الإقامة في جزيرة ألف 

تشتهر أماكن الإقامة في جزيرة "الف" بسمعة طيبة من ناحية الخدمات المقدمة بالإضافة إلى الهندسة المعمارية الجذابة والتصميمات الداخلية الفخمة التي تلبي جميع إحتياجات السائح .

كما تضم فنادق جزيرة "ألف" غرف إجتماعات و مطاعم وملاعب تنس وأحواض سباحة ومحلات تجارية و متاجر لبيع الهدايا التذكارية .

توفر بعض الشركات السياحية ما يسمى ببرنامج "جولات الجزيرة المجمعة" والذي يشمل زيارات الجزر الأخرى الغير معدة للسياحة و توفير غقامة مريحة في بيوت المواطنيين المحليين خاصة في جزر براموكا وجزيرة جاوة انتونغ.

- وسائل الإنتقال في جزيرة "ألف" 

يختلف الوقت الذي يستغرقه التنقل بين الجزر حول جزيرة "الف" فبينما لا يستغرق الوصول إلى أقرب جزيرة 20 دقيقة فقط يتطلب الأمر ثلاث ساعات للوصول إلى أبعد واحدة باستخدام القارب السريع من ميناء أنكول مارينا .

وبالرغم من أن أغلب الجزر السياحية توفر وسائل تنقل خاصة للسياح إلا هناك أيضا قوارب حكومية تعمل يوميا لتسهيل احتياجات السياح و السكان المحليين الراغبين في التنقل بين الجزر المختلفة.

 - الاستجمام في جزيرة "ألف "
توفر جزيرة "الف" بأندونيسيا لزوارها حالة خاصة من الاستجمام بالمياه و النباتات المائية و بعض الحيوانات البرية اللطيفة ويمكن للسائح أن يمارس عددا كبيرا من الأنشطة مثل التزلج السريع أو الصيد أو ركوب الأمواج والغطس و الغوص وهناك رياضات أخرى سيشجع جو جزيرة ألف على القيام بها مثل الركض وتنس الشاطئ والبلياردو وحتى الغولف الذي تتوفر أماكن كثيرة للعبه .

لا يقتصر الاستجمام في جزيرة "الف " على ممارسة الرياضة و الإسترخاء و إنما هناك أشياء أخرى سوف تجعل من زيارة الجزيرة تجربة لا تنسى مثل مشاركة المواطنيين المحليين أنشطتهم اليومية في عمليات الصيد و جلسات السمر الليلية .