ads

السياحة في كوتا, بالي


يشتهر شاطئ كوتا – Kuta بأنه الشاطئ الأكثر حيوية في منطقة بالي في إندونيسيا خاصة مع وجود العديد من مراكز التسوق العالمية بالمدينة, بالإضافة إلى الساحل الرملي الأبيض المميز والكثير من المطاعم و المقاهي التي تعمل طوال الليل و النهار.
تعتمد كوتا في تميزها كمقصد سياحي رئيسي في إندونيسيا على طول شاطئها الرائع الذي يصل إلى 5 كيلومترات مع قوة الأمواج وتيار الماء الذي يجتذب ألاف السياح سنوياً لممارسة رياضة ركوب الأمواج و التزلج على الماء.
تضم كوتا في الجزء الشمالي منها واحدة من أهم مناطق التسوق في إندونيسيا و هي منطقة (Legian) والتي تعج بعشرات المراكز التجارية و المطاعم والمقاهي العالمية, أما في أقصى الشمال فتقع منطقة سياحية شهيرة أخرى هي (Seminyak) والتي كانت منذ عقود جزءًا منفصلاً عن كوتا لكنها التحمت بها بعد النمو العمراني و التطوير الذي لحق المنطقة بعد النمو السياحي لإندونيسيا ليصير الشاطئان في "كوتا" و "سيمينياك" شاطئاً واحداً.
¨   موقع كوتا
تقع كوتا على بعد 10 كيلومترات جنوب غرب مدينة "دينباسار" العاصمة الإدارية لإقليم بالي.

¨   لماذا يجب زيارة كوتا
إذا كنت من عشاق الرياضات المائية خاصة ركوب الأمواج و التزلج على الماء فلاشك أن كوتا هي المكان الأنسب لك لما يتمتع به شاطئها النظيف من مساحة ممتدة مع أمواج مرتفعة وتيار ماء قوي, كذلك إذا كنت من عشاق الاستجمام وقضاء الأوقات في التسوق و التسكع في المقاهي و المطاعم فستجد في المناطق التجارية في كوتا كل ما تبحث عنه.
¨   المواسم السياحية في كوتا
تتمتع كوتا كما هو الحال في أغلب منطقة بالي الجغرافية بمناخ استوائي تتراوح درجات الحرارة فيه على مدار العام بين 30-33 درجة مئوية, ومع ذلك فقد يكون شهر أغسطس هو أفضل الشهور لزيارة كوتا حين لا ترتفع درجات الحرارة  ويتوقف المطر عن الهطول بشكل مستمر.
إذا كنت ترغب في خوض تجربة الجو الاستوائي بكل مفرداته و ترغب في قضاء نهارك و ليلك تحت المطر الشديد فيمكنك زيارة كوتا في الفترة ما بين شهري أكتوبر ومارس.

¨   معالم سياحية في كوتا
بالإضافة إلى قضاء الوقت على شاطئ كوتا و ممارسة الرياضات المائية و التسوق و التسكع بين المقاهي و المطاعم يمكن مشاهدة عدة اشياء في كوتا منها :-
-         النصب التذكاري لضحايا تفجيرات بالي
يرغب الكثير من السياح في زيارة النصب التذكاري لضحايا تفجيرات الارهابية بالي 2002 والتي أودت بحياة 202شخص لإبداء تعاطفهم مع أسر الضحايا ووضع الزهور  على النصب الذي يقع في منطقة "جالان ايجيان".

-         مشاهدة شروق و غروب الشمس
في كل يوم يزحف مئات السياح و المواطنون المحليون إلى الشاطئ بدءاً من الساعة الخامسة و النصف مساء لمشاهدة منظر غروب الشمس المذهل و بدء الاستعداد لإقامة الحفلات طوال الليل.
أما عند الشروق فيمكن للسائح مراقبة السكان المحليون وهم يقومون بأداء بعض الشعائر الخاصة أمام المياه حيث يلقون بالهدايا لمعبوداتهم.
¨   الطعام في كوتا
ليس الطعام هو ما يجب أن يشغل ذهن السائح في كوتا فهناك وفرة من المطاعم سواء العالمية التي تتواجد في مناطق مثل (Jalan Melasti ) و (Jalan Sahadewa) أو المطاعم الفاخرة والتي تقدم أصنافاً حصرية وتتواجد في مناطق مثل ((Seminyak, كما توجد أيضاً المطاعم الشعبية التي تتنشر في كثير من الشوارع الجانبية.