ads

السياحة و الغوص في جزيرة توجيان, إندونيسيا

مجموعة جزر توجيان – Togian هي مجموعة من الجزر المهملة بين مجموعة جزر أشهر هي سولاوسي – Sulawesi لذلك يعدها كثير من السياح بمثابة أحد الأماكن السرية للغوص و التي لم تكتشف بعد بشكل حقيقي.

وقوع جزر توجيان بين مجموعة أشهر من الجزر سياحياً أعطى لها ميزة كبير ألا وهي احتفاظها بطبيعتها البكر اليت خلقها الله عليها دون تدخل من البشر أو تلوث بسبب زحف الحياة العصرية الحديثة إليها.
توجد 3 بقاع للغطس في جزر توجيان البالغ عددها 56 جزيرة كبيرة تتميز جميعها بجمال الحياة البحرية و صفاء الماء و قلة عدد السياح مما يجعلها ليست فقط مكاناً مثالياً لممارسة رياضة الغوص ولكن أيضاً مكاناً رائعاً للاستجمام و الاسترخاء.
يقع أرخبيل جزر توجيان في المنطقة الانتقالية بين حطوط والاس و ويبر عبر مركز خليج توميني ويبلغ مجموع عدد الجزر بما في ذلك الجزر متناهية الصغر الموجودة حول الأرخبيل أكثر من 66 جزيرة تتناثر في الخليج حول جزر سولاوسي.
المناخ السائد على الجزر هو المناخ الاستوائي الذي يكون دافئاً أغلب العام ويتميز بموسمين رئيسيين هما الموسم الجاف و الموسم المطير؛ يبدأ الموسم الجاف خلال فصل  الصيف في الفترة من شهر أبريل إلى شهر أكتوبر ويعتبر أفضل الأوقات لزيارة الجزيرة مع الاعتبار أن درجات الحرارة قد ترتفع بشكل ملحوظ.
أثناء زيارة الجزيرة سيلتقي السائح بقبائل "الباجو" وهم قبائل نصف بدوية تعيش على مصدر دخل وحيد من حرفة الصيد ولهم العديد من العادات و التقاليد المميزة, كما يمكن أيضاً زيارة جزيرة "ميلانجي" المنعزلة التي تقع بين  أمبانا و واكاي وهي تضم قرية محلية يتسم سكانها بالمودة و اللطف مع السياح.

يصعب الوصول إلى مجموعة جزر توجيان بشكل منفرد ومع ذلك فهناك بعض الشركات السياحية التي تنظم رحلات من ضمن برامجها زيارة هذا الأرخبيل المنعزل.
يمكن للسائح أن يقضي اغلب الوقت على جزر توجيان في ممارسة الرياضات المائية خاصة رياضة الغطس حيث تعد الجزر من أفضل بقاع الغطس في إندونيسيا وتحتوي حياة مائية غنية بالأنواع المختلفة من الشعاب المرجانية.
أفضل الأماكن المهيئة للإقامة في أرخبيل توجيان هو جزيرة "كادي ديري" حيث توجد ثلاثة منتجعات سياحية تتعامل بالليلة و توفر الوجبات مع الإقامة أو على جزيرة "كاتو بات" التي تبعد نحو ساعة من جزيرة "كادي ديري" ويوجد عليها بعض اماكن الإقامة الجيدة.